Web Analytics Made Easy - StatCounter

نعي أليم

“يا أيتها النفس المطمئنة، ارجعي إلى ربك راضية مرضية، فادخلي في عبادي وادخلي جنتي”.
صدق الله العظيم

بقلوب ملؤها الحزن والأسي تلقينا نبأ وفاة المناضل إدريس محمد ابراهيم (أبو طويلة) اليوم الثلاثاء 28 ابريل 2020م في مدينة كسلا بالسودان.

كان الفقيد من قيادات الحركة الطلابية الارترية، وكان من الذين لعبوا دورا في الحراك الطلابي في سبعينيات القرن الماضي، حيث كان على رئاسة الاتحاد العام لطلبة ارتريا (جناح بغداد) عند تحقيق المؤتمر التوحيدي بين جناحي الاتحاد في عام 1976م. ثم انتقل الى الميدان وناضل في صفوف تنظيم اللجنة الثورية، ومن بعدها في صف جبهة التحرير الارترية.

بهذا الخبر الأليم تتقدم رابطة ابناء المنخفضات الارترية بأصدق التعازي القلبية لأسرة الفقيد، سائلين المولى عز وجل ان يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا، وأن يلهم أهله وذويه، ورفاق دربه، ومجتمعه الصبر وحسن العزاء.

انا لله وانا إليه راجعون

المكتب التنفيذي
لرابطة أبناء المنخفضات الإرترية

شاهد أيضاً

نعي اليم

((وبشر الصابرين الذين اذا اصابتهم مصيبة قالوا انا لله وانا اليه راجعون)) بقلوب ملؤها الحزن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *