أرشيف الوسم : المهندس عبدالرحمن كوشي

ميلاد …. أمة

– المهندس عبدالرحمن كوشي – أيها السائل عنا ..نحن أطلقنا تباشيرالضحي وأعدنا الدهر إيقاعا يترنم. كان. .. المشهد قاتما. .علي علاته. مظلما. .متلاطم الأمواج. بحر هائج لايسبر غوره. شواطيء مترامية الأطراف بعيدة المنال صعبة الوصول. تارة تظهر للعيان ولكن في خجل وتردد. خوفا أن تسلب من عزلتها. وكثيرا تتواري خلف …

أكمل القراءة »

الصياد. …والمحار

الصياد. …والمحار يمم وجه صوب البحر ، بحثا عن صيد ثمين صيد من نوع خاص ، تكهنت وقلت في نفسي ربما يبحث عن عروس البحر لآ لا ..ألف لا فهذا لايرضي غروره لعله يبحث ..عن عجل ثمين يسد رمقه بل يبحث عن لؤلؤة تغني حاضره وتفقر ماضيه. .لا هذا ولاذاك …

أكمل القراءة »

مراسي الفن …الابداع االذي يجمع بين الهواية والموهبة

بين المشعليب ..والمشلعيب فن وابداع ..يجمع بين الهواية والموهبة. منذ نعومة اظافرها ، وهي بنت العشرة ربيعا ، كانت تتمتع بروح تواقة لبلوغ مراسي الفن ، عندما كانت تراقب شقيقها الأكبر عن كثب ، وهو يتقلب بين ثنايا الفن التشكيلي ، والأعمال اليدوية ، وتارة تسترق النظر وتجول بين لوحاته …

أكمل القراءة »

عثمان صالح سبي …دينمو الثورة

  –الذكري الخالدة المناضل /محمد إبراهيم آبر في حديث الذكريات للشهيد / عثمان صالح سبي …دينمو الثورة يقول : الحديث عن المناضل الكبير الشهيد عثمان صالح سبي ، حديث ذات شجون ، انه كان دينمو الثورة ، ووجهها المشرق وسكرتيرها فوق العادة ، كان رجل دبلوماسيا بالفطرة ، متسامح في …

أكمل القراءة »

الذكري التاسعة والعشرون لرحيل أبو الدبلوماسية الإرترية : الشهيد البطل عثمان صالح سبي

بسم الله الرحمن الرحيم الذكري التاسعة والعشرون لرحيل أبو الدبلوماسية الإرترية : الشهيد البطل//عثمان صالح سبي ————————– المشهد الخالد : لازال ذلك اليوم المشهود ذكراه عالقة في ذهني ، عندما احتشد آلاف المواطنون الأحرار حتي غاص بهم المكان في استاد كسلا ، رغم حداثة سني ، إلا أنه كنت أعلم …

أكمل القراءة »

الإبحار ….في بحر الإبداع

يعد الفن التشكيلي من أروع واجمل أنواع الفنون الجميلة ،وتطور الرسم التشكيلي عبر التاريخ بدأ من الرسم التشكيلي الكلاسيكي  ثم الرسم التشكيلي الحديث المعبر ولاسيما الرسم المجرد. عندما ترتمي الريشة في أحضان انامله ، وتتخذ من أصابعه وسادة ، ومن راحة يده اريكة ،وتتدلل ، كما يتدلل الطفل بين أحضان …

أكمل القراءة »