أخبار عاجلة

تقرير اليوم الثالث والأخير من منتدى المنظمات المدنية والحقوقية الأفريقية – شرم الشيخ -٢٢ ابريل ٢٠١٩م

متابعة لجلسات الأمس ابتدأ المنتدى فعاليات اليوم بالجلسة السادسة تحت عنوان:

حماية المدافعين عن حقوق الانسان ضد مايتعرضون له من مخاطر في مدافعاتهم الحقوقية، تحدث فيها خبراء من الأمم المتحدة ومنظمة المدافعين عن المدافعين عن حقوق الانسان، تناول كل منهم المفاهيم النظرية والتجارب العملية بشكل عام، وفي البعد الافريقي بشكل خاص، من خلال عرض التحديات التى واجهت العديد من المنظمات فى ميادين العمل على ارض الواقع، وأكد جميعهم على أهمية مراكمة التجارب بهدف توطين بعض أنشطة المنظمات وسط المجتمع، فتح بعدها باب الحوار بهدف عرض تجارب المنظمات بكل ما توفر لها من فرص وتحديات. ومن نتائجها اجمع الحضور على أهمية التشبيك بين المنظمات بهدف مشاركة التجارب وحماية النشاط الحقوقي.

تلتها الجلسة السابعة تحت عنوان:

الحريات العامة فى أفريقيا، وتحدث فيها خبراء من كل من مصر والمغرب عارضين تجربتهم فى مجال حقوق الانسان والنجاحات التى أمكن تحقيقها، وكذلك تم عرض الموضوعات التى تحتاج إلى تشريعات تساهم فى تحقيق حقوق الانسان فى المجتمع المصرى والمغربي، ثم فتح باب الحوار بهدف تسليط المزيد من الأضواء على تلك التجارب.

وفى الفترة المسائية تم عرض التوصيات من قبل اللجنة التنسيقية على وفود المنظمات من اجل التدقيق والتأكد على احتوائها على كل ماجاء في مداولات المنتدي من قرارات وتوصيات ، ثم التصويت عليها لتصدر باسم المنتدى وترفع إلى الجانب الحكومي المتمثل فى المفوضية الأفريقية لحقوق الانسان والشعوب فى أفريقيا، والتى تطالب فيها الدول بأهمية العمل على تصحيح وتحسين اوضاع حقوق الانسان بالنسبة للدول المعنية بما جاء في التوصيات. وفى هذا الجانب تم تقديم التوصيات على العديد من الدول والحكومات الأفريقية من بينها ارتريا، والتى تقدمت بها الرابطة بمشاركة منظمة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الانسان، والتى تضمنت العديد من المطالبات بتحسين حالة حقوق الانسان فيها، وتمت الموافقة عليها بالإجماع من قبل الوفود.

فى الختام تحدث ممثل الحكومة المصرية، والأستاذ محمد فايق رئيس المجلس القومى لحقوق الانسان فى مصر، وكذلك ممثل المنظمات الحقوقية فى المغرب، والخبير القانوني والحقوقي الأفريقي الدكتور مباثا فال، وأخيرا كانت كلمة الناشطة السودانية نجدة منصور والتى تحدثت نيابة عن وفود المنظمات المشاركة في المنتدي .

وبهذا اسدل الستار على منتدى المنظمات المدنية والحقوقية الأفريقية والتى تلتئم في ابريل وأكتوبر من كل عام.

هذا وستبدأ جلسات القطاع الحكومي ممثلا في وفود الحكومات الأفريقية في ٢٤ ابريل ٢٠١٩م وتستمر حتى ١٤ من مايو القادم.

شاهد أيضاً

حقوق الإنسان في إرتريا .. بين مطرقة النظام وسندان المجتمع الدولي

 بقلم أبو رامي منذ أن نالت إرتريا استقلالها من أثيوبيا وهى تعاني من إجهاض لحقوق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *