Web Analytics Made Easy - StatCounter

إنشقاق مدير مديرية “حملمالو” عن النظام الإرتري

تمكن مدير مديرية “حملمالو”، إحدي مديريات إقليم عنسبا (سنحيت – سابقا)، يعقوب ادريس من الهروب برفقة ثلاثة أفراد من أسرته حيث عبر الحدود بإتجاه السودان.

وعند اكتشاف الأمر، قامت الأجهزة الأمنية لنظام القهر والهيمنة القومية بحملة اعتقالات واسعة في أوساط العاملين بمكتب المديرية.

وتؤكد مصادر “المنخفضات” بأن المذكور كان يعامل السكان المحليين في المديرية بقسوة بالغة، لا سيما في مسألة التجميع القسري للقرى من مختلف مناطق مديرية “حملمالو” حيث عمل بكل تفان لتحقيق برنامج السلطة القهرية، غير أن المواطنين لاحظوا تغيرا إيجابيا مفاجئا في سلوكه تجاههم في الآونة الأخيرة، حيث فسرت الأوساط المحلية في المديرية ذلك بأن مدير المديرية المذكور ربما تنبه لخطورة ما كان يقوم به ضد إخوانه إرضاءا لأجهزة نظام القهر والهيمنة القومية.

وتؤكد مصادرنا بأن أجهزة السلطة القهرية كانت قد اعتقلت مدير المديرية المذكور على خلفية قضايا فساد في محاولة من أجهزة النظام لغسل يدها عن مخالفاته وجرائمه التي كانت تتم بتعليمات مباشرة منها وتحت إشرافها حيث قضى في السجن ثلاث ليال عاد بعدها بشكل مؤقت إلى منزله ووضع تحت المراقبة، ويبدو انه قد انتهز فرصة خروجه وشرع مباشرة في التخطيط للهروب إلى السودان.

وفي خلفيات ومسببات هروب المدير المذكور، تؤكد مصادرنا بأن محاولة انقلاب 21 يناير 2013 أثرت في معنوياته حيث كان مقربا من حاكم الإقليم الجنوبي السابق مصطفى نور حسين المعتقل في سجون النظام الطائفي منذ يناير 2013م على أثر المحاولة الانقلابية التي قادها العقيد سعيد علي حجاي والمعروفة في الأوساط الإرترية بثورة فورتو.

شاهد أيضاً

هيئة تحرير موقع المنخفضات – كلمة بمناسبة إحياء ذكرى التأسيس السابعة.

تمر علينا اليوم 29 مارس 2021م الذكرى السابعة لتأسيس رابطة أبناء المنخفضات الإرترية وإعلان وثيقتها، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *